خلفية

منذ عام 2009 تم إخلاء عشرات الفلسطينيين من سكان حي الشيخ جراح في القدس الشرقية عن منازلهم، ليحل محلهم مستوطنون إسرائيليون. ونتيجة لمساندة المحاكم الإسرائيلية لادعاءات المستوطنين، بات مئات آخرون من الفلسطينيين يواجهون الخطر ذاته.

وفي المقابل فإن عدد من الإسرائيليين من خلفيات متعددة ينضمون للاحتجاجات التي ينظمها السكان الفلسطينيين ضد عمليات الإخلاء، والأعداد آخذة في الازدياد. ومع أن المسافة بين التجمعات السكنية اليهودية والفلسطينية لا تتجاوز مسير بضع دقائق، إلا أن هذه هي المرة الأولى التي يقضون سويا وقتا طويلا بهذا الشكل.

من خلال تجاوز العناوين المثيرة، والتعميمات العريضة التي عادة ما تهيمن على النقاشات حول موضوع القدس، تلتقط الجبهة الداخلية أصواتا قلما تسمع من أولئك الذين يناضلون من أجل مستقبل مشترك في المدينة.

يدور الفيلم حول قصة فتى فلسطيني في سن المراهقة أجبر على أن يتقاسم منزله مع المستوطنين، وكذلك أم إسرائيلية أمريكية المولد تنخرط في التظاهرات الاحتجاجية بعد أن اعتقل أبناؤها، إضافة إلى قيادية من المجتمع الفلسطيني تحشد النساء الفلسطينيات ليتقدمن النضال، ومعهم جندي إسرائيلي صاحب تجربة طويلة ينتهي به المطاف ليصبح قياديا ضمن حملة الاحتجاج.

فيلم الملفات يؤرخ الإصرار الذي أظهره أحد الأحياء، والدعم الذي تلقاه من مواقع كانت آخر من يمكن أن يتوقع الدعم منها.

الفيلم من إنتاج جست فيجن، وطاقمها الحائز على الجوائز والذي أنتج أفلام بدرس، ونقطة احتكاك. وهو من إخراج ربيكا وينغرت- جابي، أما كتابة النص فكانت لجوليا باشا.

فتى فلسطيني في سن المراهقة أُجبرت عائلته على التخلي عن قسم من منزلها ، لتعيش تحت سقف واحد مع عائلة من المستوطنين .يبلغ هذا الفتى الرشد قبل أوانه في مواجهة توتر يظل محتدما مع جيرانه ، وتعاون لم يكن متوقعا مع حلفائه الاسرائيليين في فناء بيته.

الشارة

إخراج ربيكا وينغرت- جابي انتاج جوليا باشا . ربيكا وينغرت- جابي . جسيكا ديفاني
المزيد

أم إسرائيلية من مواليد أمريكا تفاجىء بأنها تضطر للمشاركة في التظاهرات بعد أن اعتقل أبناؤها إثر مشاركتهم في الاحتجاجات.

جندي اسرائيلي سابق من خلفية متدينة لم تكد تمضي عدة سنوات على انتهاء خدمته العسكرية في وحدة مقاتلة في الضفة الغربية ، حتى وجد نفسه يضطلع بدور قيادي في الاحتجاجات.

قيادية وناشطة اجتماعية فلسطينية من الشيخ جراح تأخذ على عاتقها إشراك النساء المحليات في الحراك في الوقت الذي تجابه خطر استيلاء المستوطنين على منزلها.